بيانات

بيان إدانة استهداف مدنيين بطائرة درون جنوب الحديدة

ندين بأشد العبارات جريمة إطلاق جماعة الحوثي طائرة درون واستهدفت أسرة أحمد أبكر في قرية الرون لمديرية حيس جنوبي الحديدة الاثنين 27 يونيو 2022م ما أدى إلى مقتل طفل وإصابة 4 أطفال وبالغين آخرين من أفراد الأسرة.

إن هذه الجريمة التي استهدفت المدنيين الآمنين في ظل سريان تمديد الهدنة الهشة المعلنة من قبل الأمم المتحدة تشكل تهديداً حقيقياً لجهود السلام في اليمن.

وإذ تعبر ميون عن استنكارها لهذا الانتهاك غير المبرر لحقوق المدنيين تدعو بعثة الأمم المتحدة لإدانة صريحة شديدة اللهجة والرفع بها للمبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لعرضها على مجلس الأمن الدولي في إحاطته القادمة.

ونطالب الجميع بتحمل مسؤولياتهم تجاه التزامهم بوقف إطلاق النار وعدم اتخاذ أي ردات فعل تتسق مع الغضب الشعبي على هذه الجريمة والتي قد تؤدي إلى انهيار للهدنة تكون له عواقب وخيمة على الشعب اليمني.

صادر عن منظمة ميون لحقوق الإنسان
27 يونيو 2022

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »