بيانات

إدانة استمرار احتجاز موظفين دوليين في صنعاء

ندين استمرار احتجاز جماعة الحوثي عددا من الموظفين والعاملين في الشؤون الإنسانية منذ نوفمبر الماضي بينهم اثنان من المفوضية السامية لحقوق الإنسان واليونسكو.

ونعبر في الوقت نفسه عن قلقنا بشأن وضع الموظَّفين اللذين لم تتمكن اليونسكو والمفوضية السامية من التواصل معهما منذ احتجازهما بصنعاء على الرغم من الحصانات الممنوحة لموظفي منظومة الأمم المتحدة بموجب القانون الدولي.

ونؤكد تضامننا الكامل مع أهالي المحتجزين الذين لم يتلقوا أي معلومات حول التهم الموجهة لهما أو المبرر القانوني لاحتجازهما، أو حتى معلومات عن وضعهما الحالي.

وندعو إلى الإفراج الفوري عن الموظفين الأمميين وبقية الموظفين في الشؤون الإنسانية دون شروط، والكف عن وضع العراقيل ومحاولات ابتزاز المجتمع الدولي بهذه الممارسات.

صادر عن منظمة ميون لحقوق الإنسان

01 يناير 2022 م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »