بيانات

بيان .. ميون تدين الأعمال العدائية بحق المدنيين في الحديدة

رصدت منظمة ميون أعمالاً انتقامية قامت بها جماعة الحوثي بحق المدنيين في مناطق أخلتها القوات المشتركة من أطراف مدينة الحديدة ومحيطها وبلدات جنوبي الحديدة شملت قتل واختطاف وتهجير قسري ونهب ممتلكات عامة وخاصة خلال ال 48 ساعة الماضية.

ونحن إذ ندين هذه الممارسات الانتقامية، نطالب الحوثيين بالتوقف الفوري عن هذه الأعمال العدائية بحق المدنيين وإبداء حسن النوايا لتنفيذ التزاماتهم باتفاق ستوكهولم بإطلاق المختطفين فوراً وعدم التعرض للمدنيين الذين باتوا في مناطق سيطرتها ونزع الألغام من مناطقهم السكنية بحسب الخرائط التي بحوزتها.

ونحث بعثة الأمم المتحدة في الحديدة بتحمل مسؤولياتها في العمل على تنفيذ الالتزامات الحوثية بموجب الاتفاق الذي ترعاه الأمم المتحدة وحماية المدنيين الذين باتوا تحت رحمة الجماعة الحوثية المسلحة.

 كما نطالب (اوتشا) وبقية المنظمات الدولية والجهات الرسمية بالاستجابة الطارئة لأكثر من 500 أسرة نازحة ومهجرة من تلك المناطق حيث تؤكد تقارير رسمية أنها بحاجة ماسة للإيواء في مخيمات طارئة بمديرية الخوخة وإغاثتها بالمواد المنقذة للحياة.

كما نرحب بالخطوة الشجاعة التي قامت بها القوات المشتركة في محيط مدينة الحديدة والتي أدت بشكل فوري إلى فتح طريق كيلو 16 الاستراتيجي أمام مرور مركبات المواطنين طبقاً لاتفاق ستوكهولم.

ونحن إذ نشيد بهذه الخطوة ندعو جماعة الحوثي إلى خطوة مماثلة في سياق تنفيذ التزاماتها المنصوص عليها في بنود الاتفاق والالتزام بتموضع يراعي سلامة المدنيين وتطهير منطقة عبور المركبات والمناطق السكنية من الألغام التي زرعتها في وقت سابق.

صادر عن منظمة ميون لحقوق الإنسان

13 نوفمبر 2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »